ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار


عنوان المقالة : موعظة في فضائل كلمة التوحيد

عباد الله إن لكلمة التَّوْحِيد فضائل عظيمة لا يمكن استقصاؤها منها أنها كلمة الإِسْلام وإنها مفتاح دار السَّلام فيا ذوي العقول الصحاح ويا ذوي البصائر والفلاح جددوا إيمانكم فِي المساء والصباح بقول لا إله إلا الله من أعماق قلوبكم متأملين لمعناها عاملين بمقتضاها .

عباد الله ما قامت السماوات والأَرْض ولا صحت السُنَّة والفرض ولا نجا أحد يوم العرض إلا بلا إله إلا الله ولا جردت سيوف الجهاد ، ولا أرسلت الرسل إِلَى العباد إلا ليعلمهم الْعَمَل بلا إله إلا الله .

تالله إنها كلمة الحق ودعوة الحق وإنها براءة من الشرك ونجاة هَذَا الأَمْر ولأجلها خلق الله الخلق كما قَالَ تَعَالَى { وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ مِن رَّسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ } وقَالَ تَعَالَى { يُنَزِّلُ الْمَلآئِكَةَ بِالْرُّوحِ مِنْ أَمْرِهِ عَلَى مَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ أَنْ أَنذِرُواْ أَنَّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ أَنَاْ فَاتَّقُونِ } .

قَالَ ابن عيينة رَحِمَهُ اللهُ : ما أنعم الله على عبد من العباد نعمة أفضل من أن عرفه لا إله إلا الله ، وأن لا إله إلا الله لأَهْل الْجَنَّة كالماء البارد لأَهْل الدُّنْيَا ولأجلها أعدت دار الثواب ، ودار العقاب ولأجلها أمرت الرسل بالجهاد .

فمن قالها عصم ماله ودمه ومن أباها فماله ودمه حلال ، وبها كلم الله مُوَسى كفاحًا وَهِيَ أَحْسَن الحسنات كما فِي المسند عَنْ شداد بن أوس وعبادة بن الصامت رضى الله عنهما أن النبي – صلى الله عليه وسلم – قَالَ لأصحابه : « ارفعوا أيديكم وقولوا لا إله إلا الله » . فرفعنا أيدينا ساعة فوضع رسول الله – صلى الله عليه وسلم – يده . وقَالَ : « الحمد لله اللَّهُمَّ بعثتني بهذه الكلمة ، وأمرتني بها ووعدتني الْجَنَّة وإنك لا تخلف الميعاد » .

ثُمَّ قَالَ : « أبشرو فَإِنَّ الله قَدْ غفر لكم وهي أحسن الحسنات وهي تمحو الذُّنُوب والخطايا .

وفي سنن ابن ماجة عَنْ أم هانئ عَنْ النبي – صلى الله عليه وسلم – قَالَ : « لا إله إلا الله لا تترك ذنبًا ولا يسبقها عمل » . وروي بعض السَّلَف بعد موته فِي المنام فقَالَ : ما أبقت لا إله إلا الله شَيْئًا وهي تجدد ما درس من الإِيمَان فِي الْقَلْب .

 

آخر :

… وَإِنَّ أَصْدَقَ قَوْلٍ أَنْتَ قَائِلُهُ … قَوْلٌ تَضَمَّنَ تَوْحِيدَ الَّذِي خَلَقَا

 

وَفِي المسند أن النَّبِيّ – صلى الله عليه وسلم – قَالَ لأصحابه : « جددوا إيمانكم » . قَالُوا : كيف نجدد إيماننا ؟ قَالَ : « قولوا لا إله إلا الله ، وهي التِي لا يعدلها شَيْء فِي الوزن فلو وزنت بالسموات والأَرْض لرجحت بهن ، كما فِي المسند عَنْ عَبْد اللهِ بن عمرو رضي الله عنهما عَنْ النَّبِيّ – صلى الله عليه وسلم – أن نوحًا عَلَيْهِ السَّلام قَالَ لابنه عَنْدَ موته ” آمرك بلا إله إلا الله فَإِنَّ السموات السبع والأرضين السبع لو وضعن فِي كفة ووضعت لا إله إلا الله لرجحت بهن ، ولو أن السموات السبع والأرضين كن فِي حلقه مبهمة فصمتهن لا إله إلا الله .

وأنها ترجح بالسموات والأرض كما فِي حديث عَبْد اللهِ بن عمرو رضي الله عَنْهُ أن مُوَسى عَلَيْهِ السَّلام قَالَ : يَا رب علمني شَيْئًا اذكرك وادعوك به . قَالَ : يَا مُوَسى قل لا إله إلا الله . قَالَ مُوَسى : يَا رب كُلّ عبادك يقولون هَذَا ؟

قَالَ : يَا مُوَسى قل لا إله لا الله . قَالَ : لا إله إلا الله ، إنما أريد شَيْئًا تخصني به ؟ قَالَ : يَا مُوَسى لو أن السموات السبع والأرضين السبع وعامرهنَّ غيري فِي كفة ولا إله إلا الله فِي كفة مالت بهنَّ لا إله إلا الله .

كَذَلِكَ ترحج فِي صحائف الذُّنُوب ، كما فِي حديث السجلات ، والبطاقة ، وفي حديث عَبْد اللهِ بن عمرو فيما أَخْرَجَهُ أحمد والنسائي والترمذى عَنْ النَّبِيّ – صلى الله عليه وسلم – .

اللَّهُمَّ نجنا بِرَحْمَتِكَ من النار وعافنا من دار الخزي والبوار وأدخلنا بِفَضْلِكَ الْجَنَّة دار الْقَرَار وعاملنا بكرمك وجودك يَا كريم يَا غفار واغفر لَنَا .

 

الكتاب : موارد الظمآن لدروس الزمان ، خطب وحكم وأحكام وقواعد ومواعظ وآداب وأخلاق حسان

المؤلف : عبد العزيز بن محمد بن عبد المحسن السلمان (المتوفى : 1422هـ)

مصدر الكتاب : ملتقى أهل الحديث http://www.ahlalhdeeth.com

 

المرسل : الطالب أسامة محمد درزند من ايران

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: